أفضلية تاريخية لـ الأردن قبل مواجهة طاجيكستان في كأس أسيا

تفتتح مباراة الاردن و طاجيكستان مباريات دور الثمانية لكأس الامم الاسيوية يحاول الطرفان لكتابة تاريخ بتحقيق انجاز غير مسبوق عبر التأهل للمربع الذهبي.
وانتصر المنتخـب الاردني على المنتخـب العراقي فى مباراة دراماتيكية عندما سجل هدفين فى اخر دقيقتين ليقلب النتيجة لصالحه ويحسم كارت العبور الي ربع النهائى.
فى المقابل، تغلب منتخـب طاجيكستان على الامارات بركلات الجزاء بعد انتهاء الوقت الاصلي والاضافي بنتيجة 1-1
برصيـد طاجيكستان 3 اهداف وعليه 3 اهداف، بينما المنتخـب الاردني له 9 اهداف وعليه 5 اهداف.
خسر المنتخـب الاردني مرة واحده امام طاجيكستان مـن 5 لقاءات مباشرة، الحصول الفـوز فى 3 مناسبات منها مباراتين رسميتين، بينما كان التعادل هو الفيصل فى المواجهة الاخيرة بين الطرفين اثناء نوفمبر الماضي بنتيجة 1-1.
سجل النشامى 9 اهداف، واستقبل 3
وتعتبر هذه المواجهة فرصة عظيمة للطرفين مـن اجل الوصول لنصف النهائى لذلك ستكون المواجهة محتدمة نظرًا لرغبة واصرار الطرفين على بلوغ الدور قبل النهائى.
منتخـب طاجيكستان مـن اكثر 3 منتخبـات التى قدمت تمريرات مفتاحية بمعدل 10.8 لكل مباراة، اما معدل التمريرات المفتاحية للمنتخب الاردني 7.5
وحصلت الاردن وطاجيكستان على 9 بطاقات صفراء كأكثر 5 منتخبـات حصولًا على انذارات
ويمتلك المنتخبين حارسين مـن اكثر حراس مرمى البطولة إنقاذًا للكرات، حيـث تصدى حارس طاجيكستان روستام ياتيموف لـ 16 كرة فى المركـز الاول، وتصدى يزيد ابو ليلى لـ14 كرة فى المركـز الثالث.