يناير.. يكتب أول النجاحات الرياضية للمملكة في العام 2024

كتب شهر يناير 2024م أول نجاحات الرياضة السعوديه فى العام الميلادي الجديـد، بعد ان واصلت المملكة استقبالها بحفاوة لجملة مـن الاحداث الرياضية العالميه والبطولات الدولية الكبرى، فى العديد مـن الألعاب، بتواجد نخبة مـن الأبطال، ووسط حضور جماهيري وإعلامي لافت، جسّد حقيقة ثابتة راسخة بأن المملكة باتت وجهة مفضلة للرياضة والرياضيين، بدعم سخي وكريم جاء الى القيادة الرشيدة -حفظها الله-، والتي مكنت القطاع الرياضي، وذللت له الصعوبات جميع، نحو الوصول الي مراتب الريادة الدولية، وفق رؤى ومستهدفات شاملة، تسهم بتحقيق النجاحات والإنجازات.
وعلى الرغم مـن استمرار الاحداث الرياضية العالميه فى مختلف أرجاء العالم، وإقامة الاسطورة الجديد كبرى هنا وهناك، إلا ان المملكة استطاعت ان تتبوأ مكانة كبيرة بين أقرانها، وخطفت الأنظار بتنوع الفعاليات التى تمت استضافتها فى مدة وجيزة وفي مختلف المدن، بتنظيم وإشراف مـن وزارة الرياضة.

رالي داكار يقص شريط الالقاب

البداية كانـت مع محبي رياضات المحركات، حيـث انطلقت مجموعه الاحداث الرياضية، بإقامة النسخه الـ46 مـن رالي داكار العالمي، “الخامسه مـن رالي داكار السعوديه 2024″، والتي حظيت بالعديد مـن الامتيازات الجديدة، ومنها زيادة نسبه المسارات بنسبة بلغت 60%، لتشمل العديد مـن المناطق التى استمتع السائقون والمشاهدون فى استكشافها فى الطبيعة الخلابة، أو حول المناطق الأثرية التاريخية التى تزخر بها أرض المملكة.
نسخة رالي داكار السعوديه 2024، شهدت مشاركة 778 سائقًا، يمثلون 72 دَوْلَةٌ مـن مختلف ارجاء العالم، منهم 127 لاعـبًا عالميًا مـن أساطير البطولة التاريخية، فضلًا عَنْ تواجد 135 مشاركًا للمرة الأولى فى الرالي، دخلوا جميعهم فى تنافس محموم ومثير طوال مدة البطولة بمراحلها الـ12، إضافة الي المرحله التمهيدية.
وشارك المتسابقون فى الحدث الرياضي السنوي الكبير بـ(434) مركبة، ما بين سيارات ودراجات صعبة وشاحنات، جابت جميعها العديد مـن المدن والمواقع بدايةً مـن العلا التاريخية، مرورًا بالحناكية، والدوادمي، والسلامية، والهفوف، وشبيطة، إضافة الي الرياض وحائل، وأخيرًا يأتي، ليسدل الستار بتتويج الفائزين فى ست فئات مختلفة.

السوبر الإسباني.. ثاني الاحداث

فى خضم إقامة رالي داكار السعوديه 2024، انطلق حدث آخر فى العاصمة الرياض، جذب أنظار محبي كرة القـدم الإسبانية على وجه الشأن، والعالم بأسره، اثناء استضافت المملكة بطوله كاس السوبر الإسباني للمرة الرابعة، بتنظيم مـن وزارة الرياضة، وبمشاركة أربعة فرق بنجومها العالميين، وهي (ريال مدريد– برشلونه- أتلتيكو مدريد- أتلتيكو أوساسونا).
ووسط الاسطورة الجديد مثيرة وتغطية اعلامية عالمية موسعة، وحضور جماهيري طاغٍ على ستاد الاول بارك بجامعة الملك سعود فى العاصمة الرياض، انطلقت المنافسات بإقامة مواجهتي نصف النهائى، والتي صعود منها الغريمان التقليديان؛ ريال مدريد وبرشلونة، ليكتبا معًا ليلة كروية ممتعة بنكهة إسبانية خالصة للكلاسيكو التاريخي، تمكّن فيها ريال مدريد مـن التتويج بالالقاب للمرة الثالثة على الأراضي السعوديه، بعد فوزه بنتيجة (4-1)، وسـط أجواء احتفالية ومتابعة عالمية رائعة.

السوبر الإيطالي للمرة الرابعة فى المملكة

الاحداث الرياضية الكبرى تواصلت فى شهر يناير، حيـث حظي الشهر الاول مـن العام الميلادي 2024م ببطولة أخرى كبرى فى المملكة، وتحديدًا فى الرياض، ألا وهي بطوله السوبر الإيطالي فى نسخته الـ36 تاريخيًا، والرابعة على الأراضي السعوديه، ووسط مشاركة أربعة فرق هى (إنتر ميلان– لاتسيو– فيورنتينا- نابولي).
وتمكن فريق إنتر ميلان مـن المحافظة على لقبه الذى حققه فى النسخه الماضية مـن البطولة فى المملكة، اثناء كسب نَظِيرِه نابولي فى اللقـاء الختامي بنتيجة (1-0)، حيـث توّج معالي نائب وزير الرياضة الأستاذ بدر بن عبدالرحمن القاضي النادي البطل، فى حفل ختامي رائع زيّن الحدث وجسّد الاستضافة المتميزة له.

فورمولا إي يجذب الأنظار فى الدرعية

رابع الالقاب الرياضية الكبرى التى حطّت رحالها فى المملكة مجددًا، كانـت الاسطورة الجديد بطوله العالم إي بي بي للفورمولا إي 2024 فى موسمها العاشر، حيـث جذبت الدرعية التاريخية أنظار العالم باستضافة الحدث للمرة السادسة على التوالي، مـن اثناء إقامة الجولتين الثانية والثالثة للموسم الحالي.
ووسط مشاركة 22 مـن نخبة السائقين، الذين يمثلون 11 فريقًا عالميًا، عكس الحضور الاعلامي المتميز الذى تخطى الـ300 إعلامي وإعلامية، مـن مختلف دول العالم، التنافس المحموم والكبير فى جولتي السباق الذى تم نقله على شاشات أكثر مـن (45) قناة فى (16) دَوْلَةٌ.
وفي نهاية الحدث المتميز، توّج صاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن تركي الفيصل؛ وزير الرياضة رئيس اللجنة الأولمبية والبارالمبية السعوديه، النيوزيلندي نِك كاسيدي سائق فريق “جاغوار تي سي إس بالمركز الاول، فى الجولة الثالثة مـن السباق، بينما كانـت قمة الجولة الثانية قد ذهبت للبريطاني جيك دينيس سائق فريق أندريتي غلوبال، والذي توّج جاء الى صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان الفيصل رئيس الاتحاد السعودي للسيارت والدراجات النارية وشركة رياضة المحركات السعوديه.

نهاية الشهر.. طواف العلا

يناير الحافل بالمناسبات الرياضية العالميه، أبى ان يسدل ستار أحداثه دون إكمال النجاحات ببطولة خامسة، جددت الإثارة، وأثرت ملف الاستضافات الرياضية الكبرى فى المملكة، حيـث انطلق سباق “طواف العلا 2024” فى نسخته الرابعة، ضوء سباقات الدراجات الهوائية، بتنظيم مـن وزارة الرياضة والهيئة الملكية لمحافظة العلا، وبالتنسيق مع الاتحادين السعودي والدولي للدراجات UCI.
خمسة أحداث رياضية كبرى سطّرت نجاحات أخرى للمملكة، وكتبت بداية مثالية رائعة فى العام الميلادي الجديـد 2024م، نحو المضي قدمًا لتحقيق اهداف رؤية السعوديه 2030 ومستهدفاتها، بأن تكون المملكة دائمًا وأبدًا موطنًا مثاليًا محببًا للرياضات والأبطال فى مختلف الألعاب والمنافسات العالميه.